الثلاثاء، 24 يونيو، 2008

محاكمة

دى حاجة كده من زمان كتبتها

المشهد : فأر يمشي في حاله (لا له ولا عليه) فجأة قفز عليه قط ضخم والتهمه عن آخره.في المحكمةالغراب: نحن اليوم مجتمعون من أجل أن نحاكم هذا القط على جريمة التهام الفأر"فلسي"، فليتقدم الدفاع.

النمر: إحم إحم.. أنا هنا كي أحاضر عن هذا القط المسكين الذي لا حول له ولا قوة .. الجميع يتآمر عليه .. يريد أن ينبش منه.. يريد أن يهضم حقوقه .. ألا يكفيهم ما حدث له .. المسكين أصبح ضعيفاً لا يقوى أن يدافع عن نفسه......0
الغراب مقاطعاً: حسناً حسنا يا سيد نمر، ولكن لا تظن لأنك أقوى من بالقاعة؛ أنك ستفرض ما تقوله علينا.

يزمجر النمر: إنني أستند إلى حقائق ووقائع يا سيادة القاضي الغراب؛ ولست هنا كي أستعرض عضلاتي.

الغراب: حسناً حسنا .. لا تغضب .. تفضل أكمل حديثك.

النمر يمشي مختالاً في القاعة: حسناً .. في ذلك اليوم كان هذا القط المسكين جائعاً مطروداً.. وجد فأراً يختال أمامه .. يستفز جوعه.. ولم يجد أحداً بجواره .. فماذا تريد منه أن يفعل .. ومع ذلك فقد احترم هذا القط مواثيق الأمن الدولي وحقوق الحيوان ولم يلمس شعرة واحدة منه.

معشر الفئران: ماذا.. ماذا تقول .. لم يمس شعرة منه .. سيادة القاضي نحن لدينا شاهد عيان على ما حدث ..

الحمار .. نادوا الحمار.. أين أنت يا حمار
الحمار: هه.. من .. ماذا .. من هناك

الغراب: حسناً يا حمار.. يقول هؤلاء الفئران إنك كنت موجوداً وشاهداً على واقعة التهام هذا القط للفأر"فلسي".. فما قولك؟

ينظر إليه النمر شذراً: آه .. حسناً .. الحق أني رأيت القط يمشي بجوار"فلسي" لكني لم أره يلتهمه على الإطلاق.
معشر الفئران: ماذا تقول يا حمار .. هل أنت في كامل وعيك.. أنت كنت معنا في هذا اليوم.. لا تخف منهم .. نحن معك ولن يستطيعوا إيذاءك طالما نحن معاً.

الحمار يراجع نفسه: الآن ماذا أفعل .. إنهم أصدقائي ولي معهم عشرة طويلة ولكن النمر لن يرحمني.. ماذا أفعل؟
الحمار: حسناً .. أنا لم أر هذا القط يلتهم "فلسي" وهذا كل ما عندي وليس هناك شيء آخر أقوله.

أيها الخائن .. أيها الجبان .. أيها الرعديد

الغراب: هدوووء.. هل لدى المتهم أي أقوال أخرى؟

القط: نعم أود أن أقول إنني تشردت كثيراً وتعبت كثيراً .. وعندما أجد بعض الراحة يأتي هؤلاء الفئران المتوحشون يريدون أن يلتهموني.. أن يهضموا حقي .. أن يجعلوني شريداً ضعيفاً كما كنت..أطالب محكمة العدل وحقوق الحيوان أن تحميني منهم وتسمح لي بإقامة حاجز بيني وبينهم يمنع شرورهم عني.

الغراب : حسناً.. رفعت الجلسة ,الحكم بعد المداولة

محكمة

الغراب: حكمت المحكمة حضورياً ببراءة السيد قط من هذه التهمة الملفقة، وقبول دعوته بإقامة حاجز بينه وبين معشر الفئران وتغريمهم 20000000 نظير شهادتهم الباطلة

القط: يحيا العدل .. يحيا العدل

الحمار يخرج وهو يجر أذيال الذل والمرارة

النمر: لا تحزن يا صديقي .. أعدك أنك ستنال مني برسيماً كل يوم..ولكن كما علمتك لا أسمع .... لا أرى ... لا أتكلم



*هذه رسالة لنا....يا ترى إلى متى*

2 التعليقات:

Rehab يقول...

رااااائعه يا ساره استمري

Ahmed Nyazy يقول...

Nice one, masha2 Allah, keep it up:)